جلالة الملك يفتتح أول مركز أبحاث عالمي من نوعه في المنطقة

المدة : 01:09

افتتح جلالةُ الملك عبدالله الثاني المركزَ الدوليَ لضوءِ السنكروترون للعلومِ التجريبيةِ وتطبيقاتِها في الشرق الأوسط، والمعروفَ اختصارا باسمِ سيسامي، ليكونَ أولَ مركزِ أبحاثٍ عالميٍ من نوعه في المنطقة. جلالته وخلال جولةٍ له في مرافقِ المركز الذي يقعُ في منطقةِ علان بمحافظة البلقاء, استمع إلى شرحٍ من القائمينَ عليه حول التكنولوجيا المستخدمة, ومراحلِ البناءِ وعمليةِ التشغيل, حيثُ يعدُ سيسامي مسارعا ضوئيا من الجيل الثالث. ويجمعُ مركزُ سيسامي خلال مرحلةِ تطويرِ المشروع العلمي علماءَ من عددٍ من الدولِ الأعضاءِ في المركز، بالإضافة إلى عددٍ من الدول المراقبة، ليعملوا على بناءِ أولِ مختبرِ أبحاثٍ عالمي في الشرق الأوسط. ومن شانِ المركزِ أن يساهم في دفعِ عجلة التقدم, والنهوضِ بالأبحاثِ العلمية في مجالات الطبِ والصيدلةِ والفيزياءِ والكيمياء, بالاضافةِ الى الأحياءِ وعلومِ الموادِ وغيرِها. 

فيديوهات ذات صلة

برامج ذات صلة