وائل جودة.. شاهد على سياسة الاحتلال بتكسير العظام - (11/12/2019)

المدة : 04:02

في مقطع أشعل العالم وهز الضمير الإنساني عام ألف وتسعمئة وثمانية وثمانين، يَظهر به ابنُ السبعةَ عشرَ ربيعا وائل جودة وابنُ عمه وهما يتعرضان ِلضرب مبرح على يد المحتلين؛ اليوم وبعد واحدٍ وثلاثين عاما يروي وائل القصة وهو الشاهدُ الأول على جريمةِ تكسيرِ العظام. 

فيديوهات ذات صلة

برامج ذات صلة