الجهود الشعبية تساند الرسمية بالتعريف بخطاب الكراهية - أخبار الدار

المدة : 02:22

ثقافة احترام الرأي الآخر والتسامح والعدالة، تغيب بشكل واضح عن صفحات التواصل الإجتماعي وتطبيقات الهواتف الذكية، ولأسباب عديدة ومن الممكن أن يقع أي أحد من المستخدمين لخطر ارتكاب جريمة خطاب الكراهية ولذلك لا بد من تكثيف جهود التوعية بحسب المختصين بهذا المجال. تقرير هالة مشاعلة

فيديوهات ذات صلة

برامج ذات صلة