لما جبريل والتطريز من الهواية إلى الاحتراف - سيرة مبدع

المدة : 09:22 | تاريخ النشر: 2018-07-12 18:40:01

ومضةٌ خاطفة مرت عليها، لكنها كانت كافية لتحترفَ ما تحبُه. صحيحٌ أنها كانت قد مارست التطريزَ التقليدي كهواية، وأنتجت أثواباً وقطعاً تراثية، نالت إعجابَ كل من شاهدها، غير أن وفاةَ والدتِها وشعورِها بالفراغ، وضعها في طريقِ الاحتراف، فأصبحت تُنتجُ البراويزَ وقطعَ الأثاثِ المطرز.. انضمت إلى جمعية صناع الحرف التقليدية، وأخذت تطور من مهاراتها، وتحقق نجاحاتٍ متواصلة، كان آخرُها مشاركتُها بمعيةِ عددٍ من زملائِها في الجمعيةِ، في معرِض حكايةِ فن. هي المبدعة صاحبةُ الموهبة، لما جبريل.

فيديوهات ذات صلة

برامج ذات صلة