الاحتلال يواصل تزييف الحقائق بالغاء اعترافات جزء من قتلة عائلة الدوابشة - (21-6-2018)

المدة : 03:23

قرّرتْ محكمةُ الاحتلالِ العليا في مدينةِ اللِّدِ المحتلةِ إلغاءَ اعترافاتِ جزءٍ من قتلةِ عائلةِ الدوابشة عامَ 2015 بإحراقِ منزلِهِم و التي استُشهِدَ على إثرِها سعد و رهام دوابشة و ابنُهما الرضيع علي، و ادَّعتْ المحكمةُ بأنَّ الاعترافاتَ التي ألغتْها انتُزِعَتْ من المستوطنينَ القتلة تحتَ التعذيب. هذا القرارُ اعتبرَهُ فلسطينيونَ استمرارًا لمسرحياتِ الاحتلالِ في محاكمةِ قتلةِ الفلسطينيين. 

فيديوهات ذات صلة

برامج ذات صلة