جلالة الملك يشدد على الموقف الأردني الثابت تجاه القدس والقضية الفلسطينية - (19-6-2018)

المدة : 01:07

أكد جلالةُ الملك عبدالله الثاني أن الأردنَ مستمر في القيامِ بدوره التاريخي في حمايةِ المقدسات الإسلامية والمسيحيةِ في القدس، من منطلقِ الوصايةِ الهاشمية عليها، مشدداً على أن مسألةَ القدس يجب تسويتُها ضمن قضايا الوضعِ النهائي على أساسِ حل الدولتين. جاء ذلكَ خلال لقاءِ جلالته يوم أمس مع رئيس وزراء كيان الاحتلال بنيامين نتنياهو الذي قام بزيارةً قصيرة للمملكة، حيث أكدَ جلالتهُ ضرورة تحقيقِ تقدمٍ في جهودِ حلِ القضيةِ الفلسطينية استنادا الى حلِ الدولتين، وبما يقودُ إلى قيامِ الدولةِ الفلسطينية على خطوطِ الرابعِ من حزيران عام 67، وعاصمتُها القدسُ الشرقية. وتم خلالَ اللقاءِ بحثُ عددٍ من القضايا الثنائية من ضمنِها مشروعُ ناقلِ البحرين، كما تم الاتفاقُ على دراسةِ رفعِ القيود عن الصادرات التجاريةِ مع الضفةِ الغربية. وبحسب ما صدرَ عن مكتبِ نتنياهو لاحقاً، فقد أكد رئيسُ وزراءِ الاحتلال الالتزامَ بالحفاظِ على إجراءات الوضعِ القائم في الأماكنِ المقدسة في مدينة القدس. 

فيديوهات ذات صلة

برامج ذات صلة