عباس .. لن تكون أمريكا وحدها وسيطاً في عملية السلام وصفقة القرن هي صفعة لإنهاء السلام - (1-5-2018)

المدة : 01:12

أكد الرئيس الفلسطيني محمود عباس أنه لا سلام دون القدس العاصمة الأبدية لدولة فلسطين، وأنه لا دولة في غزة ولا دولة دونها، مشدداً على عدم القبول بصفقة القرن. وجدد الرئيس الفلسطيني رفضه لأن تكون أمريكا وحدها وسيطاً في عملية السلام، واصفا خلال افتتاحه أعمال الدورة الـ23 للمجلس الوطني الفلسطيني، في رام الله ان صفقة القرن هي صفعة لإنهاء السلام كونها أخرجت قضيتي القدس واللاجئين، والاستيطان من المفاوضات. 

فيديوهات ذات صلة

برامج ذات صلة