الحكومة .. الحفاظ على منطقة خفض التصعيد السورية أولوية أردنية - (20-4-2018)

المدة : 01:18 | تاريخ النشر: 2018-04-20 21:49:46

أكد الأردنُ أن الحفاظ على منطقةِ خفضِ التصعيد في جنوب غربِ سوريا، والتي تم الاتفاقُ عليها عبرَ محادثاتٍ أردنيةٍ أميركيةٍ روسية، يُمثلُ أولويةً أردنية. وزارةُ الخارجيةِ وشؤون المغتربين، أكدت على لسانِ الناطق باسم الوزارة ضرورةَ الحفاظِ على مَنطقةِ خفضِ التصعيدِ حَقْنا لدمِ الشعب السوري الشقيق وحمايةً لمقدرات سوريا، وكخطوةٍ نحوَ وقفٍ شاملٍ لاطلاق النارِ على جميعِ الأراضي السورية، ونحوَ التوصلِ إلى حلٍ سياسيٍ يَحفظُ وَحدةَ سوريا واستقرارَها وتماسكَها ويقبلُ به الشعبُ السوري. وحول تصريحاتٍ لمسؤولينَ روس عن القوافل التي تَعبرُ الحدودَ إلى سوريا، أكدت الخارجية أن هذه قوافلُ أُمميةٌ تَحملُ مساعداتٍ إنسانيةً وعلاجيةً للشعب السوري الشقيق، وَفقا لقرارِ مجلسِ الأمن ألفين ومئةٍ وخمسةٍ وستين، وتحتَ إشرافٍ مباشرٍ لمنظماتِ الأممِ المتحدة ومسؤوليها. وأشارت الخارجيةُ إلى أن الأردنَ كان أَبلغَ روسيا عبر قناةِ مركزِ المراقبةِ في عمان عن خروقاتٍ يجب وَقفها لاتفاقِ خفضِ التصعيد، كما أَبلغه عن تحركاتٍ لعناصرَ إرهابيةٍ نحو مَنطقة الجنوبِ السوري.

فيديوهات ذات صلة

برامج ذات صلة