الفلسطينيون يحيون يوم الأرض في الداخل والشتات ويؤكدون حقهم في العودة إلى وطنهم - (30-3-2018)

المدة : 11:59

هِي أرْضِي وإنْ نـَـأتْ عِـنْ عُـــيُـــوني وَلـَئِـــنْ طـَـــــالَ عَـنْ ثـَراهــــــــا رَحِيـــــلِي وَهِيَ أغــْلـى لـَـدَيَّ مِـنْ كـُـــلِّ غـَــــال ٍ في ارْتِحَــــالي أَحْملها وَحُـــلـُــــــــــولِي أيُّ أرْض ٍ تـَبَـارَكـَتْ غـَيــْرَ أرْضـــي وتـَجَــلـَّـــتْ في مُحْــــــكـَــم ِ التـَّـنــْــــــزيـل ِ كـَمْ نـَبيٍّ مَشَــــــتْ خـُطـَــــاه عَلـَيْـــها وَوَلِـــــيٍّ وعَـــــــــابـِـدٍ وَرَسُـــــــــــــــــــول ِ إذن هو يوم الأرض الذي يُحييهِ الفلسطينيونَ كلَ عامٍ في الداخلِ والشتات، إذ يُقدمونَ كوكبةً من الشهداءِ في سبيل تحريرِ أرضهم من الاحتلالِ الذي يحاولُ أن يَطمسَ الهُويةَ العربية،،،، لكن الشعب الفلسطيني الاعزل يقفُ بصدرٍ عارٍ ليواجه كلَ مخططاتِ الاحتلال ويؤكدَ على تمسكهِ بحق العودةِ إلى دياره . وللحديث أكثر عن هذه المناسبة التي تتزامن اليوم بارتقاء عدد من الشهداء برصاص قوات الاحتلال نستضيف الكاتب والباحث عبدالله حمودة.

فيديوهات ذات صلة

برامج ذات صلة