جلالة الملك يبحث مع الرئيس الفلسطيني آخر المستجدات على صعيد القضية الفلسطينية - (12-3-2018)

المدة : 01:26

أكد جلالةُ الملك عبدالله الثاني استمرار الأردن في بذلِ الجهود، وبالتنسيقِ مع مختلف الأطراف المعنية، لإعادةِ إحياءِ عملية السلام وإطلاقِ مفاوضات ٍبين الفلسطينيين وكيان الاحتلال استنادا إلى حلِ الدولتين ومبادرةِ السلامِ العربية وقراراتِ الشرعيةِ الدولية، وبما يفضي إلى إقامةِ الدولة الفلسطينيةِ المستقلة وعاصمتُها القدسُ الشرقية. جاء ذلك خلال مباحثاتٍ أجراها جلالته ُوالرئيسُ الفلسطيني محمود عباس، في قصرِ الحسينية اليوم، ركزت على آخرِ المستجداتِ على صعيدِ القضية الفلسطينية، والجهودِ المبذولةِ لدفعِ عملية السلام. ولفت جلالتهُ إلى أن التوصلَ إلى السلام العادل والشاملِ هو السبيلُ الوحيدُ لإنهاءِ الصراع وتحقيقِ الأمنِ والاستقرار في المنطقة. وجدد جلالةُ الملك رفضَ المملكة لسياسات وإجراءاتِ الاحتلالِ الأحاديةِ والاعتداءاتِ المتكررةِ على المقدساتِ في القدس، مؤكدا جلالتهُ أن الأردن، مستمرٌ في القيامِ بدوره التاريخيِ في حمايةِ المقدساتِ الإسلامية والمسيحيةِ في المدينةِ المقدسة، من منطلق الوصاية الهاشميةِ عليها. وأشاد الرئيسُ الفلسطيني بالجهودِ التي يبذلها الأردن، بقيادةِ جلالة الملكِ في الدفاعِ عن القضيةِ الفلسطينية، ودعمِ الشعبِ الفلسطيني وقضيتهِ العادلةِ وحمايةِ المقدساتِ الإسلامية والمسيحيةِ في القدس.

فيديوهات ذات صلة

برامج ذات صلة