واشنطن وموسكو ترفضان الحل العسكري للأزمة السورية

المدة : 02:05

في بيانٍ مشتركٍ لهما اليوم, اعلن الرئيسان الأمريكي والروسي أنْ لا حلَ عسكرياً ‏للنزاع، داعييْنِ الأطرافَ المتحاربةَ الى المشاركة في محادثاتِ سلامٍ تعقدُ برعايةِ الأمم المتحدة.‏ وقد اكد البيانُ على الالتزامِ بسيادةِ سوريا واستقلالِها ووحدةِ أراضيها، إلى جانب الالتزام بالطَابعِ ‏العلماني للدولة. 

فيديوهات ذات صلة

برامج ذات صلة